رئيس الجمهورية يتدخل للمرة الثانية لدى ولي عهد أبو ظبي من أجل إعادة مويتانيين في شرطة أبو ظبي

مصدر مسؤول بالجالية الموريتانية في دولة الإمارات العربية المتحدة أن سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد إمارة أبوظبي، ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، قد أصدر توجيهات اليوم 17 مايو 2018 بالإبقاء على عدد من الموريتانيين بوظائف بالقيادة العامة لشرطة أبوظبي، بعد إنهاء خدماتهم تنفيذا لخطة التوطين التي تنتهجها الإمارات منذ سنوات.

وتجدر الإشارة إلى أن المجموعة المعنية بالقرار الصادر اليوم سبق أن أعيدت للخدمة العام الماضي إثر تدخلات شخصية من رئيس الجمهورية لدى ولي عهد أبوظبي، ويعرف عن سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي تقديره واحترامه للجالية في الإمارات والشعب الموريتاني بشكل عام، ويولي اهتماما كبيرا للعلاقات الثنائية المتنامية بين موريتانيا ودولة الإمارات العربية المتحدة، التي تتخذ مسارات متعددة نحو ترسيخ أواصر التعاون في مجالات عديدة. ويبدو أن الفريق المكلف بتلك العلاقات قد نجح في إيجاد الوسائل الفعالة لترسيخ دعائم تلك العلاقلات التي توجت بالاجتماع الأول للجنة الموريتانية الإماراتية للتعاون الذي انعقد مؤخرا في أبوظبي.

وقال المصدر المسؤول ان المعنيين بالأمر وعوائلهم يقدمون جزيل الشكر والامتنان لسمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان على اللفتة الكريمة والعناية التي أحاطهم بها متمنين لسموه موفور الصحة والعافية، مثمنين جهود فخامة رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز واهتمامه بالجاليات في الخارج، كما تقدم المعنيون بشكر خاص لفريق العمل المكلف بمتابعة الملف على الجهود القيمة التي بذلوها في سبيل إرساء دعائم تعاون قوي ومثمر بين البلدين، متعهدين بالاستمرار في أداء المهام الموكلة إليهم بالجد والإخلاص المطلوبين، كما تمنوا مزيدا من توطيد أواصر التعاون بين الشعبين الموريتاني والإمارتي الشقيقين.

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن