رجل اعمال مشهور خان زوجته مع فتاة في حي شعبي فكانت النتيجة….

قبل سنتين تزوجت (م’ ش)  من رجل يكبرها بنحو 30سنة برغبة جامحة من أمها إلى تعيل أسرة عريضة بعد رحيل زوجها اثر حادث مروري بشع وهو في طريق العودة من مكان عمله الى أسرته بأحد أحياء نواكشوط

أرغمت الفتاة على الزواج من رجل ثري وشخصية مرموقة لتكون زوجته الثانية وبطريقة سرية حتى لا يفسد ذالك زواجه من زوجته الرئيسية وأم أبنائه التي كانت سببا فعليا في ثرائه وشهرته

قبلت مكرهة بسبب ظروف أهلها رغم حبها الشديد لابن عمها الذي يدرس الطب في مصر حينها وقد رتبا سويا للزواج بعد أن يكمل هو دراسته ويتخرج ثم يحصل على عمل لكن الاقدار واكراهات الحياة فرضا عليها قبول الزواج من الرجل الاخر ونسيان موضوع ابن عمها الشاب

تزوجت وانتقلت وأهبها الى منزل فاخر اجره لها زوجها واصبح يزورها من حين لاخر خاصة اوقات المساء خوفا من ان تشعر ام اولاده بقصة زواجه وبعد شهور اشترت سيارة فاخرة واصبحت تزور صديقاتها لكنها لم تخبرهم جميعا بزواجها السري وانما اثنتين فقط منهن بينما اقنعت الاخريات بأنها ورثت قطعة ارضية من والدها واشترت منها السيارة

وظل الحال على ماهو عليه فترة زمنية قبل ان تكتشف ان ابن عمها وخطيبها السابق عاد الى ارض الوطن ومايزال يبحث عن عمل فتواصلت معه ولم تخبره بزواجها وبدأت علاقة حبهما تعود الى طبيعتها تدريجيا ليقع المحظور وتصبح الفتاة تتردد على شقة خطيبها السابق وهو ما استشعره زوجها الصارم وقرر وضعها تحت الرقابة ليكتشف بعد ايام أنها على علاقة مع شاب اخر وتنفق عليه من ماله وتزوره بشكل دائم

تابعها ذات مساء في سيارة غير تلك التي تعرف هي وظل يتبعها حتى شاهدها تدخل شقة يسكنها خطيبها السابق واصدقائه ثم قرر اقتحامها عليها بمساعدة اجنبي يسكن في نفس العمارة اخبره بانها زوجته وتتردد على شاب هناك… الاجنبي اكد له الخبر مشيرا الي انه اعتاد مشاهدتها كل يومين تدخل غرفة ذالك الشاب الوسيم

اقتحم الرجل الغرفة فاذا بزوجته الثانية في حضن شاب بينما يجلس شاب اخر في طرف الغرفة ليدخل في عراك مع الشابين وتبادل معهما الشتائم قبل ان يتدخل بعض الجيران ويأمروا الرجل بمغادرة العمارة وتسوية الامور دون اللجوء الي الشرطة

عاد الرجل مسرعا الي حيث تقيم زوجته واهلها وطلب من الفتاة تسليمه مفاتيح السيارة ومغادرة المنزل وانها طالق وهو في قمة الغضب الا ان والدة الفتاة امسكت به وحاولت تهدئته وان الامور ستتم معالجتها وانه ليس في مصلحته اثارة المشاكل في اشارة الي زوجته الرئيسية وبعد محاولات قرر طلاقها وترك السيارة لها ثم غادر غاضبا نادما على خيانته لام اولاده..

التعليقات مغلقة.

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن

Güç Danışmanlık - Adana Avukat - İş Mahkemesi - Kıdem İhbar Tazminatı - İbraname
Mersin Bayan Escort
%d مدونون معجبون بهذه: