شاب يقدم نفسه كخيار توافقي في بلدية تكند (إيجاز صحفي

م المناضل الشاب وابن تكنت المخلص محمد سالم ولد أبغش ملف ترشحه لمنصب عمدة بلدية تكنت عبر حزب الاتحاد من أجل الجمهورية.

وولد أبغش شاب من أبناء البلدية خدم فيها كثيرا وناضل في الداخل والخارج وهو لحد الساعة المرشح الوحيد الذي لا يحسب على أي طرف ولا يعد محل نزاع ما يقوي من فرضية اختيار الحزب له وهو مطلب شباب البلدية.

ترشح ولد أبغش جاء تلبية لنداء فخامة رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز حين حث الشباب على دخول المعترك السياسي والترشح كلما كانت ثمة فرصة سبيلا لتجديد طبقة سياسية أنهكها الدهر والاحتكار.

اليوم يتقدم الشاب النشط والمناضل في مجال الدفاع عن حقوق الطلاب في تونس وكان يشغل منصب نائب الأمين العام لرابطة الطلاب والمتدربين الموريتانيين في تونس وكان وجها معروفا في الدفاع عن حقوق الطلاب واليوم يدافع بكل ما أوتي من قوة لكي تكون الطبقة السياسية في تكنت تدافع عن مصالح الساكنة وتبحث لها عن التنمية لأن مكانتها تساعد على ذلك من الناحية السياسية والإقتصادية والإجتماعية، وهي مدينة أقرب للمعبر نتيجة جغرافيتها المساعدة على ذلك.

وترشح الشاب ولد أبغش لم يأت استنادا على وحدات قاعدية أو مساندة رجال أعمال وفاعلين يخشون على مناصبهم، وإنما إيمانا بالعمل على بناء تكنت، وسعيا وراء رغبات جيل يتتوق لسواعد تنمي وتصلح.

وولد أبغش من مواليد بداية ثمانينيات القرن الماضي، وهو من طلاب العلوم السياسية في تونس، وقد سبق له العمل ضمن صفوف حزب الوئام لبعض الوقت.

شغل ولد أبغش منصب نائب الأمين العام لرابطة الطلاب والمتدربين الموريتانيين في تونس سنة 2016 _2017

ويعتبر أحد الشباب النشط في المجال الثقافي والرياضي والسياسي في المدينة، وله خبرة واسعة في مجال السياسة.

أما بخصوص المؤهلات الدراسية فهو حاصل على شهادة الماتريز في الإعلام والحضارة من المعهد العالي للدراسات والبحوث الإسلامية ويتابع دراسته في كلية الحقوق والعلوم السياسية في تونس.

ويؤمل سكان تكنت أن يكون ولد أبغش خيارا وسطا وينقذ المدينة من ويلات عانت منها ردحا من الزمن رغم أنها مؤهلة لأن تتبوأ مكانة عليا في سجل بلديات موريتانيا.

التعليقات مغلقة.

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن