الموريتانية للطيران تتلاعب بزبنائها في رحلة L6118

أفادت مصادر بين ركاب رحلة للموريتانية للطيران، أن طائرة بوينغ ماكس 730-800 المتجهة إلى الدار البيضاء مرورا بنواذيب قد ألغت رحلتها L6118 بعد تسرب في الوقود منعها من النزول في مدينة انواذيبو لتعود أدراجها إلى انواكشوط، حيث لم تستطع النزول.

ويعزو المصدر أسباب هذه العودة إلى أنه لا توجد أجهزة الصيانة والمعدات الكافية في مدينة نواذيبو.

وحسب نفس المصادر فإن هذه ليست المرة الأولى التي تحدث تعطلات في طائرات الموريتانية للطيران، وسط تكتم كبير من الشركة على حادث اليوم الذي سبب هلعا كبيرا بين الركاب، إضافة إلى ضياع رحلاتهم التي كان مقررا أن يلتحقوا بها، وكالعادة لا تعوض الموريتانية للطيران عن الأضرار التي تلحق بالمسافرين من قبل الشركة ولا حتى الاعتذار كحد أدنى.

التعليقات مغلقة.

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن

Güç Danışmanlık - Adana Avukat - İş Mahkemesi - Kıdem İhbar Tazminatı - İbraname
Mersin Bayan Escort