استياء وغضب عارم ضد بنت عبدالمالك (صورة)

استلمت شركة LTP المملوكة لرجل الأعمال محمد محمود ولد حدة صباح اليوم مهمة تنظيف مقاطعة توجنين ، وقد قامت الشركة فور استلامها المهام بتصفية كافة رؤساء الفرق وتقليص اعداد كبيرة من منيفرات مما خلق احتجاجات وفوضى عارمة أمام مباني المقاطعة ،
هذا وذكرت مصادر من داخل الجهة ان فاطمة منت عبد المالك رئيسة المجلس الجهوي تعاقدت منذ اسبوع مع تسع شركات لتنظيف العاصمة انواكشوط
ويعتبر البعض ان هذا التعاقد جاء كمحاولة من الرئيسة لتصفية العمال وتشغيل آخرين مكانهم بطرق ملتوية
هذا وقد اقرت الحكومة منذ أكثر من سنة فشل الشركات الخصوصية في تنظيف العاصمة لتعيد بنت عبد المالك اليوم نفس الفشل من جديد .

التعليقات مغلقة.

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن

Güç Danışmanlık - Adana Avukat - İş Mahkemesi - Kıdem İhbar Tazminatı - İbraname
Mersin Bayan Escort